سكب نادي سباقات الخيل

بيان صحفي (عن برنامج انطلاق موسم الطائف للعام 1442هـ  2021م)


.أعلن نادي سباقات الخيل عن برنامج انطلاق موسم الطائف للعام 1442هـ  2021م، بعد النجاح الذي حققه موسم الرياض والذي توج بنجاح النسخة الثانية لكأس السعودية العالمي، حيث ينطلق موسم الطائف بطابعه الجديد بما يتماشى مع الإستراتيجية التطويرية الشاملة لنادي سباقات الخيل، حيث يتكون من 24 حفلا خلال 12 أسبوع تبدأ من تاريخ 28/5/2021 وينتهي في 9/11/2021 يتخللهم شهر توقف لموسم الحج، مع إضافة أشواط مستحدثه وأشواط مخصصة للخيل العربية.

وأستحدث النادي 6 كؤوس كبيرة في موسم الطائف أبرزها كأس الملك فيصل للخيل العربية بجائزة مالية قدرها (1.000.000) مليون ريال، وثانيا كأسي الطائف في الحفل 22 لعمر السنتين للحصن والأفراس إنتاج السعودية مفتوح الدرجات وقيمة الجائزة المالية 200.000 ريال لكل شوط، وفي الحفل رقم 23 كأسين أيضا لعمر الثلاث سنوات للحصن والأفراس (مفتوح ) وقيمة الجائزة المالية 300.000 ريال لكل شوط، وثالثا كأس عكاظ بجائزة مالية قدرها (500.000) ريال لعمر ثلاث سنوات وأكثر.

وتقام 8 أشواط في اليوم الواحد لكل حفل ، وستضاف شوطي الخيل المباعة في المزاد، وتبلغ جائزة كل شوط  500 الف ريال دعما من نادي سباقات الخيل، ويشمل البرنامج 22 شوط إضافي لعمر السنتين، و 14 شوط إضافي لعمر الثلاث سنوات، مع إتاحة الفرصة امام الجياد المستوردة بشكل اكبر للمشاركة في أشواط كانت سابقا مخصصة للإنتاج المحلي.

من جهته أعرب رئيس مجلس إدارة نادي سباقات الخيل صاحب السمو الملكي الأمير بندر بن خالد الفيصل عن اعتزازه بالدعم الكبير الذي تجده رياضة سباقات الخيل في المملكة من القيادة الحكيمة مما ساهم بشكل كبير في النجاح المستمر لها على مدى سنوات طويلة.

وقال: "نتقدم بالشكر والامتنان لمولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله ورعاه- على الدعم السخي المتواصل لهذه الرياضة العريقة والحرص على تطويرها وتحديث أنظمتها والعمل على الارتقاء بها لتصل إلى المكانة اللائقة بها تحقيقًا لتطلعات وتوجهات قيادتنا الرشيدة -أيدها الله - التي كان لها أكبر الأثر في كل ما تحقق لرياضة الفروسية من تقدم ونهضة شاملة في جميع المجالات".

وتابع: "أيضا اتقدم بكل الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله - على ما تلقاه رياضة الفروسية من دعم ومتابعة واهتمام من سموه الكريم للارتقاء بها وإظهارها بالصورة المتميزة في جميع المجالات" وهو ما تجسّد في رعايته وتشريفه-حفظه الله- لكأس السعودية العالمي في نسخته الثانية.

وواصل الأمير بندر بن خالد الفيصل حديثه عن إستراتيجية النادي لتطوير العمل في جميع السباقات، قائلا: "سيكون موسم الطائف هذا العام مختلف عن المواسم الماضية، حيث ‏تم زيادة أشواط الإنتاج و المفتوح وتخصيص أشواط مخصصة للخيل العربية، وكذلك إضافة عدد شوطي نوعية للجياد المقيمة بين صفر إلى 55 لإعطائها الفرصة للتميز والمنافسة، ونسعى ان نشاهد منافسة جميلة ومثيرة في كل السباقات، لتطوير المستوى التنافسي للأشواط والتوزيع المنهجي للجوائز، مع إضافة الطابع التحفيزي لملاك الجياد المثابرة والمساهمة في تطوير هذه الرياضة".